المشاركات

عرض المشاركات من نوفمبر, 2014

لعبة العروش, و تربية الكروش

لسبب ما غريب أنا حاسس إن أحمد مراد اللي كتب المسلسل ده, أوكي خلينا نتفق إن المسلسل ده بتعبير عامي صرف "مصروف عليه" , كمان إسقاطاته مهمة و رائعة على السياسة و العلاقات الأسرية و الدين و السلطة و نزاع الدول,لكن في حاجة بخصوص لعبكة الحبكة و النهاية المفتوحة غاظتني أو ربما مافهمتهاش صح  كما هو مطلوب.

في البداية طبعا هأرمز للشخصيات لإن عشان تفتكر أسماؤهم على مدى المسلسل بكل دمويته و الشخصيات اللي ماتت و الستات اللي إتعرت لا يمكن إحصاءها, على العموم كاليسي أو الملكة بتاعة الدوثراكي سافرت و غامرت علشان التنانين و جهزت جيش و في النهاية قعدت لحكم 3 مدن تقريبا و أوقفت حربها, و ده خلاك كمشاهد مستني أحداث ملحمية ماإتجابش سيرتها حتى في الحلقة الأخيرة, أبناء ستارك واحدة لها نهاية شبه سعيدة و التانية واقفة على البوابات بتاعة المدينة اللي أختها فيها ومادخلتش.

الولد وصل للغراب و عرف إنه مستنيه و إنتهى الموضوع, و جون سنو وقف الزحف الأولي للثلجيين و العمالقة,و بس..أحداث مقطوعة جدا محتاجة جزء خامس لوحدها , و نهاية مفتوحة غير مفهومة و محبطة بالنسبة لي.

تاني شخصية مفضلة ليا في الفلم هو تايرن لان…

لنبدأ التفكير الآن

حتى سلافوي جيجك كيساري صميم , و رجل حرّك السياسة في الغرب و يُوصف بأنه "أخطر سياسي في العالم", كانت رؤيته لحركة (إحتلوا وول ستريت) بقوله "قفوا لتروا العالم بشكل أفضل".

العالم في القرن العشرين إتغير بسرعة كبيرة خليتنا نحتاج ناخد نفسنا و نعيد النظر في الوضع الحالي , و خصوصا إننا بنثور و نتحرك و نغيّر بأفكار ربما التفاصيل الحالية تتقدم عليها أو تسبقها.

"من السهل أن تكون ضد الرأسمالية لكن ماذا يعني هذا؟",السلطة و جهازها الديموقراطي حتى ماعندهاش حلول, و المعترض كمان لا يمتلك حلول, الحركات اللي زي إحتلوا وول ستريت لاتعبّر سوى عن الرغبة في تنظيف الطاولة فعلا .


العقدة اللي مابتعرفش تشدها كويّس عشان تمسك الغرض ولا عارف تفكها..

‫#‏لنبدأ_التفكير_الآن‬

لماذا "انت حمار" غير منطقية؟!

صباح الخير...

طيب،خلينا نتفق في البداية على عدم منطقية الشتيمة بأسماء الحيوانات، لو حد مثﻻ قال لك يا حمار ، فهي ﻻ قيمة لها و بلا تأثير ،إﻻ لو خﻻل ال3 أيام اللي بعدها ﻻحظت زيادة في طول الأذن أو ظهور نتوءات مشعرة في المؤخرة توطئة لظهور ذيل ساعتها إنت محتاج إستشارة طبية عاجلة.

إلا إن بعض الناس بياخدوا الشتيمة بالحيوانات لمستويات اكبر لدرجة ان تلقيب الشخص او والدته بإنها تشبه أنثى الاسد يعتبر مهين جدا و ﻻ يقبل المسامحة ، رغم أن اللبؤات كائنات صيادة نشيطة و مفترسة بينما الأسود عكس ذلك اغلب الوقت، إلا لو كان هناك إسقاط ما على موضوع الفرائس و الصيد و هو ما أشك فيه ﻹن مستوى الاي كيو لهؤلاء لايمكنه الوصول لهذا المستوى المعقد من الإسقاطات ،غالبا الناس دي بتضحك على إفيهات سعد الصغير ،عن نفسي أحيانا أشبه صبر الناس المصرة على شيء ما بإنه "إصرار خرتيتي" لكن ده ﻻيدخل ضمن السباب الغير منطقي لانه تشبيه صفة بصفة مش شخص بحيوان.

خلينا كمان نتفق إن سبب الزعل من إن اللي بيتشتم بلفظ زي ده بيزعل هو إنه في وعيه الداخلي ﻻ إراديا شايف إنه كائن اعلى و ارقى لمجرد إنه هوموسيبيان ما وسط 6 مليار من بني جنسه.…

بين كات ستيفنز و محمد فؤاد

مساء الخير...

كات ستيفنز قبل ما يبقى يوسف إسلام نتيجة لإصطحابه للناس الغير مناسبين على اللانش بتاعه لكن ماعلينا, غنا أغنية عملت علامة في التاريخ ولها شهرة لا بأس بها إسمها wild world ...و اللي بيتكلم فيها كات ستيفنز عن علاقته اللي إستمرت سنتين بالممثلة الشابة باتي دي أربنفيل ,و تمتاز الأغنية برتم شاعري جميل خلاها تحتل مركز مميز في القوائم الموسيقية لمدة طويلة و تتذاع كتير على الراديو في السبعينات.

سر حلاوة الأغنية كمان إنها تم إقتباسها لنسخة عربية جيدة الحقيقة عن طريق الفنانمحمد فؤاد في أداء لوذعي فريد من نوعه بكلمات مصطفى كامل في أغنية أوقات يا دنيا من ألبوم حيران , و ألبوم حيران بيمثل مرحلة إنتقالية لمحمد فؤاد لسلسلة من الألبومات الناجحة و القوية التالية زي حبيبي يا و شاريني و ولا نص كلمة و أخيرا بين إيديك.


الحقيقة الأغنيتين رائعين جدا و الـ tempo بتاعهم متقارب لدرجة إنك ممكن تعمل مزيج من الإتنين في أغنية واحدة و تحصل على تجربة ممتعة و غنية.

طباعة النقود و جُمل والدي الخالدة

مساء الخير...

بما إننا إقتصاديا من 40 سنة أغلب دول العالم فصلت طباعة النقود عن مخزونها من الذهب, و العملات الورقية بقت تعهدية , يعني مبنية على ثقة المتعاملين في جهة الإصدار (الدولة - البنك المركزي) , الدولة بتصدر النقود و تطبعها بما يتناسب مع تغطية حجم إقتصادها و تعاملاتها و لا يخفض من قيمة العملة الشرائية (قيمة العملة الشرائية يعني الجنيه يشتري قد إيه من السلعة معينة) , و الموضوع ده مهم جدا في تفسير الإنهيار اللي أتمنى يكون جزءي حفظا لمرارة و قلب الإخوة اللي دفعوا تحويش عمرهم في قناة السويس الجديدة, و اللي الدولة عشان تغطي فوايدها بدئت بطباعة 15 مليار جنيه لسبب ما غير معلوم , ده هيتسبب في إن حتى لو رجع عائد للي مساهم في القناة فهتكون قيمته الشرائية هبطت أقل من قيمة رأس المال اللي ساهم بيه أساسا في وقتها.


من الجمل الخالدة اللي والدي قالها لي, إن عائد القناة دي في أول شهر هيغطي تكاليفها و يزيد, و أحب جدا أعرف رأيه بعد ما يشوف الحملة اللي بتنادي بعدم تقاضي العائد عشان مصر , يبدو إن اللي عملها أدرك المصيبة, بس ماعلينا ..أنا ماأتمناش الشر لحد, و أتمنى إن مصر - كما عودتنا - تعمل معجزة إقتصا…

عشتار سيناريو ثورة الذكور

صباح الخير...

و في كتابه عن عشتار و الالوهة المؤنثة ، يسهب فراس السواح في شرح نظرية الديانة المركزية اللي هي بالضرورة امتداد لمركزية الحضارة في سوريا عند حدوث ثورة التمدين و ربنا يبارك لهم داعش يعني بيقوموا بالواجب في مسح كل معالم الحضارة في إصرار خرتيتي غريب لإثبات إن الانسان اصله فسيخة ، تاركا فجوة غير مفسرة عن لحظة الانقلاب الذكوري على الامومية الاسرية و الدينية و الاجتماعية، حتى نزلت المرأة بالتدريج عبر تطور الانظمة و الديانات من مواطن درجة تانية ، إلى كائن خرافي مغطى نعجز عن لفظ إسمه مجردا في الشارع خشية الفتنة... لك ياصديقي ان تتصور ايه اللي بيحصل في جسد الشاب من تغيرات فيسيولوجية و بيوكيميائية فور سماعه لإسم تفيدة - هاااااح- مما قد يتسبب في حالات فقدان صواب شتا و شطط العقول و العياذ بالله.


هناك سيناريوهات كثيرة تشرح تلك اللحظة اللوذعية اللي بعدها تبقى ذو حظ عظيم لو شاءت الصدف ان تهبك كروموسوم اكس و واي في هذا الكوكب اللي أفضل مناطقه وضع المرأة فيه يصعب على الكلب و ﻻزالت بتجاهد عشان تحصل على نفس الاجور ، و على صعيد اخر في مجموعة من الكائنات هربت من الكهوف تصر ان تزيد الطين بلة في…

نفحات كونفوشيوسية

مساء الخير...

يقول كونفوشيوس : "الكلمات اللبقة والمظهر الأنيق نادراً ما يرافقهما فضيلة حقيقية". و ده بيفكرني بالنظرة إلى الماضي المصاحبة للإخوة الناصريين و محبي الثمانينات و ماقبلها و المصرين بكل شكل ممكن إنهم يرجعونا للأيام المجيدة دي سواء بعقليتهم المتحنطة أو بإختياراتهم السياسية اللي الزمن عفا عليها و عملها مبولة تحت كوبري.
نظرة ممتلئة بالحقد الطبقي الشنيع الرفيق الشخصي لكل يساري أصيل يصر إن المشاعر الصادقة و الأحاسيس الفياضة , و المصالح البريئة حكر على الفقراء بس , لمجرد إن ماعندهمش فلوس فمافيش دافع لأي خُلق سيء ...كإني ممكن أحقد على شخص فقط لإنه عنده فلوس اكتر مني و كأن مافيش استغلال عاطفي أو أي من هذا القبيل,ماعلينا.


المهم أن أبونا كونفوشيوس كان مشهور بفلسفته الحميمية نحو الماضي , فإخواننا بتوع النوستالجيا و اللي بيحطوا صور موبايل نوكيا اللي لسة مغيّره إمبارح أبيض و إسود و يكتب عليها في وسط دايرة شفافة (ذكريات)..هيحبوا كلامه قوي , لإنه يمثل كل ماهو مرتبط بالتعلق بالماضي لإيمانه الشديد إن العصر الذهبي للبشرية كان في الماضي , و النظرية دي تشبه النظرية المصرية العتيدة بتاعة…

البوصلة الاخلاقية

مساء الخير..

عندي مشكلة تخص بوصلة الأولويات و الأخﻻق مع الإخوة اللي بيلمحوا خبر قيام مجموعة من البوذيين بالمطالبة بتطبيق الشريعة البوذية و ذبح و تصوير 700 بريء كل ذنبهم انهم سيخ او هندوس ، فيقوم راقعك تعليق فشيخ لوذعي فريد من نوعه مفاده "شوف إزاي بيشوهوا البوذية؟" او "جواتما بريء منهم" ، يعني في داهية الناس اللي ماتت و اتشردت عائلاتهم و آﻻم ذويهم ، لكن المهم ان منهج فكري لشخص بكرش من 2500 سنة تمت اهانته او تشويهه ، رغم ان نصوص المنهج ده تنص بصراحة على العداوة دي ولو قلت الكﻻم ده لصاحبنا البوذي الوسطي الكيوت يقول لك "كفاك تشويها لسيد المورتديلا" .


عندما تقنع البوذي ان انت افضل من غيرك و تربي فيه إنه الصواب المطلق، فمش هتحتاج اصﻻ لنصوص عدوانية... الغلط اصﻻ يكمن في الفكر الأحادي اللي بيسوخ للباشا التابع عن طريق الدراويش المونكات و المعابد اللي للاسف تدعمها الدولة انه كائن فريد من نوعه، و اسباغ القدسية على الدلاي ﻻما طبيعي جدا يكون نتيجته مدمرة ان عاجﻻ او اجلا.

و بعد ده كله يجي شخص بيضوحباطي شنقيط ، يقول لك "العيب في التطبيق مش في النظرية"
يا صديقي لما…

نفحات أشعياءية

مساء الخير...

السير أشعياء برلين, في مقالته الشهيرة (حتمية التاريخ) بيقول إن الحتمية (الجبرية) في التاريخ إنك تشوف التاريخ بيخضع و يطيع قوانين , سواء قوانين طبيعية أو فوقطبيعية (ميتافيزيقية),بس برضه ده مش المصدر الوحيد ولا الرئيسي لفهم التاريخ, فرغم إن الراجل ضيّع حياته في نظرية لاتشرح عشوائية أمور كتير في الحياة بحجة الإستدلال بكام مثال على إن كل شيء مترابط و محكوم بخطة و قوانين فوقية و إن أي شيء غير كده هو إضطراب أو فوضى سببها إن الموجود لم يحقق الغاية المرسومة أو الموضوعةله من قِبَل المخطط (الخالق).


منبع النظرية دي واضح جدا خصوصا في تبلورها عند التجريبيين و الجبرية و إلغاءهم للإختيار الحر هو ديني صرف , يحاول إضفاء تبرير تاريخي بحكم المذكور سابقا على الآتي لاحقا , بناء على فرض نسبي , أيضا مشكلة الإتجاه ده - والتي اراها أزلية و كارثية - هي الإحتياج دائما إلى مطلق (سنّيد) عشان يلملم جوانب النظرية, لإن بدونه النظرية هتكون خواء تام غير مفسر و خصوصا لو نسبت التخطيط و القوانين إلى اللاشيء, وهنا هنقع في معضلة تاريخية شهيرة, معضلة تفسير العشوائيات..
يمكن تلخيصها في السطر ده:

عشوائية و قوانين ف…

عن الشحرورة شخصا لا فنا

مساء الخير ...

رغم اني مش من محبي صباح فنا، لكني بالتأكيد من المعجبين بيها شخصية ..
الست دي ﻻتلتفت للتهافتات على السخرية منها، وﻻ تهتم لما لدي العالم ليقوله عن اللي مفروض تعمله او الحالة اللي ﻻزم تستكينها عشان ترضي مجموعة من المرضى النفسيين اللي عايشين في فجوة زمنية و افتكروا انهم الصح لمجرد إنهم كتير.


الست دي عايشة حياتها بالطول و العرض، و اعتقد ان حياتها مابتإذيش اي شخص اذى حقيقي..بتنبسط و تعيش الحياة اللي هي متاكدة منها.. بعد ما افنت شبابها في عملها و اتقانه ، فهي ماعندهاش وقت للاستماع لوصاية اي شخص عليها و خصوصا هؤلاء المهووسين بالموت..

‫#‏الشحرورة‬ بتحب الحياة وسط مستنقع غني بالموت..
اتمنى لو وصلت لعمرها افضل بروح الطفل جوايا و استمتع بحياتي ضاربا بآراء الحشريين عرض الحائط.

علاقة ثلاثية بين الفيلسوف و النار و المؤسسات الدينية

مساء الخير...

هناك عﻻقة ثﻻثية وثيقة بين الفﻻسفة و المؤسسات الدينية و النار، و تكون العﻻقة كالتالي ( فيلسوف يكتب كتاب يقول كﻻم مايعجبش الكنيسة - الكنيسة تحرق الكتب- و قد تضطر احيانا لحرق الفيلسوف نفسه).

تقريبا كل فلاسفة ماقبل عصر النهضة و التنوير إتشقلطوا في حوار الكنيسة ده، حتى فلاسفة غير مشهورين نسبيا زي بييترو بومبوناتز اللي قال ان الروح البشرية ليست خالدة، فالكنيسة إتقمصت و حرقت كتبه.


مما يجعلنا نتساءل منذ عصور الظﻻم إلى يومنا هذا سلطة الوصاية الأبوية عايزة ايه تحديدا غير ناس ﻻ تفكر و تردد كل اللي هم عايزينه و خﻻص فإيه جو المجددين في الدين و الشيخ المعتدل و الحوارات دي؟...
ماتخلصونا من التجمل و قولوها صريحة..

عن زينون الرواقي و الصداقة

مساء الخير..

زينون الرواقي قال في عمله الشهير (الجمهورية) حيث تصور الحياة في نظام طبيعي , كل شخص فيه بيلبي طبيعته, و رغم تضاربات و تعاكسات المفاهيم دي, و إختلاف طبائع البشر و أفكاره الدوجمائية الأناركية اللي مهدت لفكرة المجتمع اليوتوبي اليساري, إلا إنه قال كلمة مهمة جدا بخصوص الأصدقاء أنا أراها شديدة الدقة و الحكمة.

قال زينون إن الأصدقاء هم فقط من يملكون الحكمة , غير ذلك فهم أعداء, يعني اللي حكيم من أصدقاءك فقط هم أصدقاءك فقط, أما الباقي فتصنفهم من أعداءك , لإن إنعدام حكمتهم هيضرك و مش هيفيدك, أنا عارف إن في مفاهيم مختلفة لموضوع الصداقة دي منها ماتبيته لفترة من حياتي وهو إن ممكن الصديق يكون من ينفعك أو من لا ينفعك ولا يضرك, لكن خلينا نحكم من منظور الفترة اللي عاش فيها زينون و تشابهها مع ظروفنا الحالية ,من تقلبات سياسية و مفهومية للمواطنة و الفكر الموازي, بيخلينا مش بنعرف ندي وقت كافي , للمحايدين عشان يحددوا موقف, إحنا عايزين اللي بيفيدنا و بسرعة, و بيواكب تغيراتنا الجذرية الفكرية الكبيرة.


يبقى نخلص من الموضوع ده إن كلامه يمكن الإتفاق معاه في ظرف معين بالفعل, و في الباقي قد يكون لينا حكم…

رسائل - من مجموعة نصف انعكاس

رنة تلفون قصيرة صحتني من النوم..

وصلت لي رسالة , مديت إيدي ناحية التلفون و دُست على الشاشة بهدوء أفتحها .. كانت فيها كلمة واحدة "وحشتني" و شكل معمول من علامات الترقيم مقصود بيه بوسة (:*).

إتسللت بسمة لشفايفي و أنا بأردّ بنفس الشكل و بعديه "إنتي أكتر"

حطيت التلفون جنبي على السرير, و دارت مناقشة غير مسموعة بين رغبتي للصحيان بدري يوم الأجازة و شهوة إحتضان السرير الدافي و الرجوع للعالم السحري للنوم.

لكن الأمر إتحسم لما رن التلفون تاني يعلن عن قدوم رسالة تانية:

- "كنت سهرانة بأفكر فيك, إنت صاحي من بدري؟"

- "لا طبعا أنا كمان فكّرت فيكي كتير"

- "بجد؟"

مافيش مانع من الكدب, في النهاية أنا بأهتم بأمرها فعلا, و كدبة بيضا تفرّحها مش هتضر حد, يمكن ماسهرتش طول الليل أفكر فيها فعلا, لإن جسمي عنده أولويات لاتتفق مع رغباتي غالبا, بس مش معنى كده إني مابأفكرش فيها فعليا!, أو أغلب الوقت..

أو على الأقل لما أكون محتاج إني أفكّر فيها, رجعت أرد عليها و أنا مش عارف تفكيري ده خد قد إيه وقت في الواقع:

- "بجد جدا, هو أنا عندي حد غيرك أفكر فيه؟!"

- "يا حبيبي.…

صراع أجيال و بتاع

صباح الخير...

ولا يزال الصراع الجيلي مستمرا حتى يوم عيد الحب المبارك أعاده الله على الأمة الإسلامية باليمن و البركات, و والدي لازال مصمم يصحيني لسبب غير واضح الساعة 4 فجرا, ضاربا بمواعيدي عرض الحائط, معلش أنا ليّا نظرية في الموضوع ده خارج نطاق نظرية (أصله خايف عليك و على الحساب), أنا شايف إن النصوص اللي أوهمت السلطة الأبوية حق التدخل و النخربة في حياتك بدافع الخوف على الحياة الأخرى اللي أنا زاهد فيها أشد الزهد يعني, أصل إيه فايدة حياة تانية مع نفس الشخصيات الفاشلة؟!, مش نفس البشرية اللي كانت هنا هي اللي هتطلع فوق؟!.


نظريتي بتقول بقى إن النصوص دي ولو بدافع بيتهيء للبعض إنه خير و طيب , لكنها صنعت كائنات سلطوية بتنتهك خصوصياتك و إختياراتك, و بتفضل تعمل كده مدى الحياة, و هو مشكلة الفجوة و الصراع بين الجيل ده و اللي قبله إيه غير إن إختياراتنا مش عاجباهم, و عايزينا نختار إختياراتهم حتى لو إضطروا أحيانا يمشوا عكس الزمن و يدخلونا في ظروفهم و يحبسونا في زمانهم عشان نفضل على عقليتهم, و نختار نفس حياتهم...و ياريت هيعجب في النهاية, بالعكس ده إنت هتلاقي أبوك بيبص لك من طرف منخيره و يبص لمامتك و يقو…